أسعار العملات
  |   دولار امريكي: بيع 541 شراء 538   |   ريال سعودي: بيع 143 شراء 142   |   يورو: بيع 608 شراء 603   |   جنية استرليني: بيع 693 شراء 687   |   درهم اماراتي: بيع 148 شراء 147   |   دولار كندي: بيع 417 شراء 413   |   دولار استرالي: بيع 748 شراء 742   |   فرنك سويسري: بيع 537 شراء 533   |   دينار كويتي: بيع 1,783 شراء 1,769   |   دينار اردني: بيع 764 شراء 759   |   ريال عماني: بيع 1,409 شراء 1,398   |   ريال قطري: بيع 149 شراء 148   |   جنيه مصري: بيع 30 شراء 29   |   رمبي صيني: بيع 78 شراء 76   |   دينار جزائري: بيع 5 شراء 4   |   دينار ليبي: بيع 393 شراء 389   |   ليرة تركي: بيع 92 شراء 91   |   رينغيت ماليزي: بيع 131 شراء 129   |   روبية هندي: بيع 7 شراء 6   |   بير اثيوبي: بيع 19 شراء 18   |   دينار بحريني: بيع 1,436 شراء 1,426
الصفحة الرئيسية » الواجهة » مليشيا الحوثي توجِّه بإلغاء الأسماء الأجنبية للمدارس والمعاهد

مليشيا الحوثي توجِّه بإلغاء الأسماء الأجنبية للمدارس والمعاهد

07:58 2019/04/19

صنعاء - خبر للأنباء:

أصدرت مليشيا الحوثي في صنعاء تعميماً إلى مكاتب التربية والتعليم في صنعاء وبقية مناطق سيطرتها يقضى بإلغاء الأسماء الأجنبية للمدارس والمعاهد، بحسب ما جاء في وثيقة تداولها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي.

وطبقاً لمصادر تربوية في صنعاء تحدثت لـ«الشرق الأوسط»، فإن هذا القرار للمليشيات جاء استجابة مباشرة لتوجيه زعميها عبد الملك الحوثي الذي أوصى قادة الجماعة بإزالة كافة المظاهر التي تهدد –بحسب زعمه- ثقافة المجتمع الحوثي، ومنها الأسماء الأجنبية.

وطلبت المليشيات، كما جاء في التعميم، من إدارات المدارس والمعاهد الإسراع بتغيير هذه الأسماء وتقديم الأسماء البديلة إلى سلطات الجماعة في التربية والتعليم للموافقة عليها أم رفضها.

وسيكون، وفق القرار الحوثي، من غير المسموح أن تطلق أسماء دول أو منظمات أجنبية على المدارس من قبيل "الأميركية أو الباكستانية أو التركية أو الأندلس أو إكسفورد أو كمبردج أو يالي".

ورجحت مصادر تربوية في صنعاء، أن الجماعة تسعى إلى إطلاق مسميات طائفية على كافة منابر التعليم العام والأهلي بما يتواءم والثقافة الإيرانية التي جاء بها مؤسس الجماعة حسين الحوثي في ملازمه الخمينية.

ومنذ سيطرة الميليشيات الحوثية على صنعاء في سبتمبر (أيول) 2014 أقدمت على تبديل أسماء العشرات من المنشآت الحكومية والقاعات والمدارس والمساجد وأطلقت عليها مسميات طائفية.