أسعار العملات
  |   دولار امريكي: بيع 585 شراء 582   |   ريال سعودي: بيع 154 شراء 153   |   يورو: بيع 640 شراء 637   |   جنية استرليني: بيع 757 شراء 753   |   درهم اماراتي: بيع 157 شراء 156   |   دولار كندي: بيع 442 شراء 440   |   دولار استرالي: بيع 402 شراء 400   |   فرنك سويسري: بيع 588 شراء 585   |   دينار كويتي: بيع 1,911 شراء 1,902   |   دينار اردني: بيع 819 شراء 816   |   ريال عماني: بيع 1,513 شراء 1,505   |   ريال قطري: بيع 157 شراء 156   |   جنيه مصري: بيع 36 شراء 36   |   رمبي صيني: بيع 81 شراء 81   |   دينار جزائري: بيع 5 شراء 5   |   دينار ليبي: بيع 413 شراء 411   |   ليرة تركي: بيع 99 شراء 98   |   رينغيت ماليزي: بيع 140 شراء 139   |   روبية هندي: بيع 8 شراء 8   |   بير اثيوبي: بيع 19 شراء 19   |   دولار نيوزلندي: بيع 377 شراء 375   |   دينار بحريني: بيع 1,540 شراء 1,532
الصفحة الرئيسية » خاص » محمد علي الحوثي يوجّه إهانة لـ"بن حبتور"

محمد علي الحوثي يوجّه إهانة لـ"بن حبتور"

08:32 2019/10/02

صنعاء - خبر للأنباء - خاص:

تمارس مليشيات الحوثي امتهاناً وإذلالاً كبيراً بحق جميع المسؤولين من غير الجماعة في مناطق سيطرتها والذين تعاملهم على أساس وجودهم ديكورياً ولا أهمية له.

وذكرت مصادر خاصة لوكالة خبر، أن المليشيات وقيادتها تعامل جميع المسؤولين في حكومتها ومؤسسات الدولة التي سيطروا عليها بقوة السلاح بسخرية وامتهان دون أي اعتبار للمنصب والقيمة الاعتبارية له.

وكشفت المصادر أن محمد علي الحوثي عقد اجتماعاً مع مندوب أممي في مكتب رئيس حكومة المليشيات عبدالعزيز بن حبتور دون موافقة الأخير أو علمه أو حتى إشعاره بهذا الاجتماع.

وأفادت المصادر أن المسؤول الأمني لمبنى رئاسة الوزراء والذي يعد أحد عناصر المليشيات الحوثية استدعى قائد حراسة رئيس الوزراء لفتح المكتب دون إذن رئيس الوزراء أو حتى إحاطته علما بالاجتماع أو الاستئذان منه.

وأشارت المصادر إلى أنه حصلت مشادة كلامية بين قائد حراسة رئيس الوزراء ومسئول الأمن في المقر والذي رد عليه بأنه تم فتح المكتب بتوجيه من علي معياد والقاضي يحيى مدير مكتب محمد علي الحوثي.

وتمارس قيادة المليشيات سلطة فعلية وحقيقية على مؤسسات الدولة وتهمش رئيس الوزراء ومنصبه ولا تضع له أي اعتبار، ناهيك عن أنها في أغلب الأحيان توجه له إهانات مباشرة، في سلوك همجي يؤكد حقيقة تعامل المليشيات الحوثية مع قيادات الدولة من غير المنتمين لها.