أسعار العملات
  |   دولار امريكي: بيع 575 شراء 570   |   ريال سعودي: بيع 152 شراء 151   |   يورو: بيع 633 شراء 630   |   جنية استرليني: بيع 742 شراء 739   |   درهم اماراتي: بيع 154 شراء 153   |   دولار كندي: بيع 437 شراء 435   |   دولار استرالي: بيع 397 شراء 395   |   فرنك سويسري: بيع 581 شراء 579   |   دينار كويتي: بيع 1,892 شراء 1,885   |   دينار اردني: بيع 802 شراء 798   |   ريال عماني: بيع 1,479 شراء 1,472   |   ريال قطري: بيع 154 شراء 153   |   جنيه مصري: بيع 35 شراء 35   |   رمبي صيني: بيع 80 شراء 79   |   دينار جزائري: بيع 5 شراء 5   |   دينار ليبي: بيع 404 شراء 402   |   ليرة تركي: بيع 97 شراء 96   |   رينغيت ماليزي: بيع 137 شراء 136   |   روبية هندي: بيع 8 شراء 8   |   بير اثيوبي: بيع 19 شراء 19   |   دولار نيوزلندي: بيع 377 شراء 375   |   دينار بحريني: بيع 1,489 شراء 1,481
الصفحة الرئيسية » الواجهة » المؤتمر الشعبي العام بصنعاء يقر مقاطعة ما يسمى بالمجلس السياسي والبرلمان والحكومة والشورى

المؤتمر الشعبي العام بصنعاء يقر مقاطعة ما يسمى بالمجلس السياسي والبرلمان والحكومة والشورى

01:11 2019/10/20

صنعاء - خبر للأنباء:
أقر المؤتمر الشعبي العام مقاطعة أعمال ومخرجات ما يسمى بالمجلس السياسي ومجلس النواب ومجلس الوزراء ومجلس الشورى احتجاجا على إطلاق سراح المتهمين في جريمة تفجير جامع دار الرئاسة.
 
وفي اجتماع لها صباح الاحد 20 اكتوبر/تشرين الاول 2019، بالعاصمة صنعاء عبرت اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام عن استنكارها الشديد من عملية الاطلاق المفاجئة للمتهمين المنتسبين للتجمع اليمني للإصلاح (الإخوان المسلمين في اليمن ) بجريمة تفجير جامع دار الرئاسة الارهابية في اول جمعة من رجب الحرام الموافق الثالث من يونيو 2011م و استهدفت رئيس الجمهورية السابق وكبار قيادات الدولة والتي راح ضحيتها مايزيد عن 14 شهيدا و200 جريح ومعاق وهي قضية ارهابية منظورة امام القضاء والمتهمين فيها لا علاقة لهم بأسرى الحرب لا من قريب ولا من بعيد بل متهمين بقضية جنائية.
 
وأكدت في الوقت نفسه ان ترحيب التجمع اليمني للإصلاح(الاخوان المسلمين في اليمن) في ما يسمى با الشرعية بالإفراج عن المتهمين انما يقدم دليلا جديدا على تورط الاصلاح وقياداته في تلك الجريمة الارهابية والتي ادانها العالم ومجلس الامن الدولي .
 
وكانت مليشيات الحوثي أطلقت سراح خمسة من المتهمين في جريمة تفجير دار الرئاسة والتي استهدفت كبار قيادات الدولة وتسببت بمقتل 14 شخصا بينهم رئيس مجلس الشورى وجرح آخرين بينهم الرئيس علي عبدالله صالح ورئيس الحكومة على محمد مجور.