أسعار العملات
  |   دولار امريكي: بيع 583 شراء 578   |   ريال سعودي: بيع 153 شراء 153   |   يورو: بيع 644 شراء 638   |   جنية استرليني: بيع 718 شراء 713   |   درهم اماراتي: بيع 158 شراء 157   |   دولار كندي: بيع 445 شراء 442   |   دولار استرالي: بيع 404 شراء 401   |   فرنك سويسري: بيع 588 شراء 583   |   دينار كويتي: بيع 1,305 شراء 1,282   |   دينار اردني: بيع 840 شراء 838   |   ريال عماني: بيع 1,550 شراء 1,544   |   ريال قطري: بيع 154 شراء 151   |   جنيه مصري: بيع 36 شراء 36   |   رمبي صيني: بيع 83 شراء 83   |   دينار جزائري: بيع 5 شراء 5   |   دينار ليبي: بيع 423 شراء 422   |   ليرة تركي: بيع 101 شراء 101   |   رينغيت ماليزي: بيع 143 شراء 143   |   روبية هندي: بيع 8 شراء 8   |   بير اثيوبي: بيع 20 شراء 20   |   دولار نيوزلندي: بيع 377 شراء 375   |   دينار بحريني: بيع 1,579 شراء 1,574
الصفحة الرئيسية » الواجهة » كاميرات المراقبة لبنك الإنشاء والتعمير وثقت للحظة التفجير الإرهابي بميدان التحرير.. (إضافة2)

كاميرات المراقبة لبنك الإنشاء والتعمير وثقت للحظة التفجير الإرهابي بميدان التحرير.. (إضافة2)

03:22 2014/10/09

صنعاء - خبر للأنباء – خاص:

بثت قناة المسيرة الفضائية التابعة لجماعة أنصار الله مقطع فيديو لكاميرات المراقبة التابعة للبنك اليمني للإنشاء والتعمير يظهر لحظة التفجير الانتحاري الذي وقع صباح الخميس بميدان التحرير بصنعاء 47 شهيدا و 75 جريحا..

وقال مصدر في اللجان الشعبية التابعة لجماعة أنصار الله، أن شخصا يرتدي حزاما ناسفا اندس وسط الجموع بميدان التحرير، ليفجر نفسه جوار بنك الانشاء والتعمير شمالي الميدان.

وأكد المصدر أن الانتحاري حاول التسرب إلى وسط ميدان التحرير، وحين قيام اللجان الشعبية المكلفة بحماية الميدان بتفتيشه عند المدخل الجنوبي فجر نفسه على الفور.

وأعلن مصدر مسؤول في وزارة الصحة العامة والسكان "أن عدد ضحايا العمل الإرهابي الغادر والجبان الذي حدث في ميدان التحرير بالعاصمة صنعاء صباح اليوم بلغ 47 شهيدا و 75 جريحا " طبقا للوكالة الرسمية سبأ.

واتهمت جماعة أنصار الله (الحوثيين) أطرافا خارجية "متآمرة" بالوقوف وراء التفجير، الذي حصد أرواح العشرات بميدان التحرير في العاصمة صنعاء، وعبر "استخدام عناصرها".

وقال محمد عبدالسلام الناطق الرسمي باسم الجماعة: "إن العملية الإجرامية التي استهدفت ابناء الشعب في المظاهرة التي خرجت صباح يومنا هذا في ميدان التحرير تؤكد حجم التآمر الخارجي على الوطن وتعبر عن الرفض الخارجي للاستقلال في القرار السياسي والتي تستخدم عناصرها من قوى التكفير والأجرام للعب بالورقة الأمنية وإثارة الفوضى والانفلات الأمني".