أسعار العملات
  |   دولار امريكي: بيع 606 شراء 602   |   ريال سعودي: بيع 159 شراء 158   |   يورو: بيع 672 شراء 668   |   جنية استرليني: بيع 758 شراء 754   |   درهم اماراتي: بيع 161 شراء 160   |   دولار كندي: بيع 449 شراء 446   |   دولار استرالي: بيع 407 شراء 404   |   فرنك سويسري: بيع 610 شراء 607   |   دينار كويتي: بيع 1,967 شراء 1,954   |   دينار اردني: بيع 832 شراء 829   |   ريال عماني: بيع 1,534 شراء 1,528   |   ريال قطري: بيع 157 شراء 156   |   جنيه مصري: بيع 35 شراء 35   |   رمبي صيني: بيع 87 شراء 87   |   دينار جزائري: بيع 5 شراء 4   |   دينار ليبي: بيع 425 شراء 420   |   ليرة تركي: بيع 102 شراء 101   |   رينغيت ماليزي: بيع 143 شراء 142   |   روبية هندي: بيع 8 شراء 8   |   بير اثيوبي: بيع 20 شراء 20   |   دولار نيوزلندي: بيع 377 شراء 375   |   دينار بحريني: بيع 1,587 شراء 1,578
الصفحة الرئيسية » الواجهة » عقب منع السعودية فريضة الحج عليهم.. يمنيون "يحجون" بطريقتهم (صور)

عقب منع السعودية فريضة الحج عليهم.. يمنيون "يحجون" بطريقتهم (صور)

08:15 2015/09/11

صنعاء - خبر للأنباء - خاص:

خرج، عصر الجمعة 11 سبتمبر/ أيلول 2015، عشرات الآلاف من أبناء الشعب اليمني، في مظاهرة حاشدة للتنديد برفض النظام السعودي السماح لليمنيين بأداء فريضة الحج هذا العام.

وقال مراسل وكالة "خبر": إن المتظاهرين ارتدوا ثياب الإحرام وبحوزتهم أسلحتهم، واحتشدوا في باب اليمن بالعاصمة منددين بقرار منعهم من أداء فريضة الحج.

وأضاف، أنهم رددوا شعارات مناهضة للنظام السعودي وجددوا رفضهم العدوان على اليمن، مؤكدين أن ما قام به النظام السعودي من جرائم بحق أبناء اليمن ستظل وصمة عار في جبينه ولن تسقط بالتقادم.

من جهته قال أحد المشاركين في المظاهرة التي خرجت بعنوان (رفض قرار منع اليمنيين من الحج، وإشهار وثيقة الشرف القبلية) إنه من حقهم كشعب يمني ومسلم أن يتخذوا كافة الوسائل والخيارات التي تكفل أداءهم لواجبهم الديني والشرعي باعتبار الحج أحد أركان الإسلام الخمسة.

وكانت علمت "خبر" للأنباء، أن وزارة الأوقاف والإرشاد في اليمن، تلقت ردوداً سلبية من السلطات المختصة في المملكة العربية السعودية على مراسلات ومناشدات الأولى حول استكمال اجراءات الحجاج اليمنيين للعام الجاري.

وقالت مصادر في مكتب القائم بأعمال وزارة الأوقاف والإرشاد عبدالرحمن القلام لـ"خبر" للأنباء، إن المحاولات التي بذلتها الوزارة في هذا الشأن، قوبلت بتسويف ومماطلة استهلكت الوقت "ووصلت إلى طريق مسدود".